فن وثقافة

غادة عقل تكتب : المصير المجهول

على أبواب السعادة نقف
نتسول كسرة فرح
ولا نحصل عليها
ولا يبقى لنا
إلا الحرمان
يذكرنا أننا فقدنا العنفوان
لنحصل على ما ظننا أنه لنا
وربما كان لنا لا أدري
كل ما أعرفه أن الإنسانية عارية
والساسه اقنعونا أن ما لنا ليس لنا
حتى ظلالنا المنكسرة
خصخصت لتكون لغيرنا
ونحن لا حيلة لنا
حقنا أصبح حق لغيرنا
ولا قدرة لنا على الاسترداد
حتى هويتنا مرهونة
بما تنطق السنتنا
فإن صمتنا ضاعت اسماؤنا
وإن تكلمنا تاهت أرواحنا
ولا زلنا نسير على خيط رفيع
تحته سعير
نهايته هاوية وضعها لنا تجار الآدمية
هنا أيقنا أن السقوط موت والوصول موت

أخبار مشابهة

زر الذهاب إلى الأعلى