أخبار رئيسيةتكنولوجيا

مشروع WES يدعم الجزائر في كفاءة استخدام المياه وتوفيرها في المنازل

جوردن ديلي – يتكون جزء كبير من الجزائر من بيئة قاحلة إلى شبه قاحلة، حيث موارد المياه المتجددة شحيحة للغاية. ولا تتجاوز نسبة نصيب الفرد من المياه 600 متر مكعب في السنة، وبالتالي، فإن البلاد في حالة إجهاد مائي من الناحية الهيكلية.

وبناء على ذلك، فإن الإدارة الجيدة لموارد المياه الشحيحة تعتبر أمراً محورياً ويجب أيضًا ترشيد استخدام المياه في المنازل. ولهذا يقدم مشروع WES الممول من الاتحاد الأوروبي الدعم للشركة الجزائرية للمياه في اقتراح تدابير لترشيد الاستخدام المنزلي للمياه والمساعدة في تعزيز التوعية حول استخدام الموارد المائية الشحيحة في الجزائر.

وفقا للدكتور مايكل شكولوس، رئيس فريق مشروع WES، فإن “الإدارة الجيدة للموارد المائية الشحيحة تعد أمراً حاسماً، كما أن من الجيد ترشيد استخدام المياه في المنازل. وبالتالي فإن هذا النشاط الذي ينفذه مشروع WES سيقترح مختلف التدابير اللازمة لتوفير المياه وسيساعد في تعزيز الوعي حول استهلاك المياه”.

خلال الاجتماع الافتتاحي ، الذي عقد عبر الإنترنت مع مختلف خبراء WES وممثلي الشركة الجزائرية للمياه ووزارة الموارد المائية في الجزائر، أوضح فريد كارداش من الجزائرية للمياه في منطقة تيزي وزو، أن المرحلة التجريبية من هذا المشروع ستنفذ في منطقة ولاية بجاية ، في مدينة ريمالا، التي تضم أكثر من 10.000 نسمة. وتم اختيار هذه المنطقة التجريبية كونها منطقة محلية تتميز بأنواع مختلفة من الفيلات والمنازل والمباني الأخرى، وتتعرض للانقطاعات في إمدادات المياه بشكل متكرر خاصة في فصل الصيف .

وسيقوم المشروع بإجراء دراسة استقصائية بين الأسر المختلفة في ريمالا بهدف الحصول على أفضل فكرة حول كيفية وأغراض استهلاك المياه في المنازل. وسيحاول أيضا تعزيز توجه السكان نحو تطبيق تدابير توفير المياه. وأكد ماثيو بولوك، وهو خبير دولي يقود هذا النشاط، أن الهدف من المسح الاستقصائي أيضا معرفة النسبة المئوية للاستهلاك الحالي لمياه الشرب، حيث أن معظم المياه المستهلكة في المنازل تستخدم لأغراض مثل الغسيل وجلي الأواني.

واستناداً إلى نتائج المسح، سيقدم مشروع WES مقترحات لتدابير مختلفة لكفاءة استخدام المياه وتوفيرها، كما سيعمل على تعزيز الوعي الأسر حول دورها في الإدارة المناسبة للمياه من خلال تطبيق تدابير توفير المياه. ويمثل هذا النشاط المشروع الثاني الذي ينفذه WES في الجزائر، حيث يقوم حالياً بدعم الجزائرية للمياه في منطقة أخرى من تيزي وزو في إجراء تشخيص لأداء المياه غير المدرة للإيرادات من أجل تعزيز قدرة خدمة المياه العامة للحد من الفاقد من المياه.

ويهدف مشروع دعم المياه والبيئة في منطقة الجوار الجنوبي إلى حماية البيئة وتحسين إدارة الموارد المائية الشحيحة في منطقة حوض البحر الأبيض المتوسط. وسوف يعالج هذه المشروع المشاكل المتعلقة بمنع التلوث وكفاءة استخدام المياه.

أخبار مشابهة

زر الذهاب إلى الأعلى