BusinessMain News

إطلاق مهرجان الزيتون الوطني الحادي والعشرين ومعرض المنتجات الريفية

جوردن ديلي– ينظم المركز الوطني للبحوث الزراعية بالتعاون مع وزارة الزراعة وأذرعها وعدد من الجهات الرسمية والخاصة، وتحت الرعاية الملكية السامية، مهرجان الزيتون الوطني الحادي والعشرين ومعرض منتجات المرأة الريفية، المهرجان السنوي الأضخم في المملكة لمنتجات الزيت والزيتون ومنتجات المرأة الريفية.

وصرّح مدير عام المركز الوطني للبحوث الزراعية الدكتور نزار حداد أن المهرجان لهذا العام يتميز بأنه سيقام على مساحة تفوق 11000 متر مربع بما يتلاءم مع مستويات ومعايير المعارض الدولية وهي مساحة تفوق المساحات السابقة بأربع مرات، مع مراعاة الاشتراطات الصحية الواجب اتباعها في ظل جائحة كورونا، وسيشارك فيه أكثر من 500 مشارك بين مزارعين ونساء ريفيات ومعاصر وجمعيات وشركات إنتاجية ومدارس زراعية حقلية من كافة أنحاء المملكة، خلال الفترة من 25-11-2021 ولغاية 4-12-2021 في جناح المعارض الكائن في مكة مول، طريق شارع المدينة الطبية.

وأشار حداد إلى أنه سيتم اعتماد الفحوص المخبرية لزيت الزيتون التي تباع لمرتادي المهرجان والمستهلكين وفق نظام دقيق لضمان جودة الزيت وضبط عمليات البيع في أرض المهرجان، لتحديد جودته ونكهته المفضلة وفق معايير عالمية.

وبيّنت مديرة التنمية الريفية وتمكين المرأة في وزارة الزراعة المهندسة عبير الصعوب أن المديرية ستكون مشاركةً في المهرجان لغايات التنسيق والتشبيك مع المزارعين والجمعيات والسيدات الريفيات من خلال مديريات الزراعة في شتى محافظات الوطن، لضمان مشاركة فاعلة وعادلة.

المهندس بكر البلاونة، مساعد الأمين العام للإرشاد الزراعي، بيّن أن إحصاءات وزارة الزراعة تشير إلى تقدير عدد أشجار الزيتون في الأردن بنحو 18 مليون شجرة، بما فيها أقدم السلالات المتمثلة بأشجار المهراس التاريخية المعمرة والتي أثبتت دراسات المركز الوطني للبحوث الزراعية أنها أمهات لأصناف الزيتون في دول إسبانيا، إيطاليا وقبرص.

ويأتي هذا المهرجان السنوي متزامناً مع بدء موسم الزيتون ليتيح نافذةً تسويقيةً للنساء الريفيات والمزارعين من ذوي الدخل المحدود، ما يحد من الاختناقات التسويقية، ويضمن للمستهلك شراء منتج آمن وموثوق بشكل مباشر.

Related news

Back to top button