أخبار رئيسيةتكنولوجيا

البحوث الزراعية ينظم ورشة لاختيار افضل سبل القمح والشعير

جوردن ديلي— نظمت مديرية بحوث المحاصيل ورشة حقلية في محطة مرو للبحوث الزراعية لعدد من مزارعي القمح والشعير في شمال المملكة ( محافظة إربد ) ضمن مشروع تربية التراكيب الوراثية للقمح والشعير لتقليل أثر التغير المناخي تحت الزراعة البعلية،وذلك بأختيار أفضل السنابل لتعزيز برنامج تربية القمح والشعير.

وبينت منسق المشروع الدكتوره نوال الحجاج أن المركز الوطني للبحوث الزراعية عكف على تطوير أصناف المحاصيل الحقليه من القمح والشعير لزيادة الإنتاجية كما ونوعا والنهوض بالقطاع الزراعي.

وإضافت الحجاج أن هذا المشروع يهدف لتعزيز برنامج تربية القمح والشعير بحيث يكون نواة وأساس يرتكز عليها البرنامج في المواسم الزراعية القادمة لإنتاج أصناف متفوقة انتاجيا وذات ميزات محصولية يرغب بها المزارع، علماً بأن السنابل الذي يتم اختيارها ستحمل اسم المزارع الذي ساهم بهذا النشاط.

وأشار المهندس يحيى بني خلف مدير مركز الرمثا للبحوث الزراعية أن محافظة إربد تعد الأولى على مستوى المملكة من حيث مساحات الزراعة وكميات إنتاج القمح والشعير، الأمر الذي يستوجب تعزيز الاهتمام بهذا القطاع من خلال إشراك المزارعين في تطوير وتحديث التراكيب الزراعية للقمح والشعير وان يكون المزارع محور التطوير واطلاعهم على التكنولوجيا الحديثة لزيادة القيمة المضافة للمنتج وتحقيق تنمية مستدامة مرنة.

أخبار مشابهة

زر الذهاب إلى الأعلى