اقتصادالرئيسية

الذهب يرتفع فجأة مع نزول الدولار قرب أدنى مستوياته في 6 أشهر

جوردن ديلي – استهل الذهب تعاملات اليوم الخميس على ارتفاع غير متوقع بعدما تخلى أمس الأربعاء عن معظم مكاسبه عقب صدرو بيانات ايجابية للدولار أعادته لصدارة المشهد من جديد.

وفي المقابل من ارتفاع الذهب يأتي تراجع الدولار المفاجئ عقب صحوة أمس، ليهبط مؤشر الدولار متجها إلى أدنى مستوياته منذ يونيو الماضي.

وشهدت معنويات المستثمرين في وول ستريت أمس الأربعاء تحسنًا ملموسًا، عقب بيانات أظهرت ارتفاع ثقة المستهلكين الأمريكيين، ليواصل سوق الأسهم صعوده لليوم الثاني بعد أن سجل 4 جلسات متتالية من الخسائر.

وصعد مؤشر داو جونز أمس الأربعاء بنسبة 1.6% أو ما يعادل 526 نقطة عند 33.376 ألف نقطة، وارتفع مؤشر ستاندر أند بورز بنحو 1.5% أو 56 نقطة إلى 3878 نقطة، وزاد ناسداك بنسبة 1.5% ما يعادل 162 نقطة مسجلًا 10.709 ألف نقطة.

وارتفعت XAU/USD – العقود الفورية للذهب دولار أمريكي خلال هذه اللحظات من تعاملات اليوم الخميس في حدود 4 دولارات أو ما يعادل 0.2% وصولا إلى مستويات 1818 دولار للأوقية.

وارتفعت العقود الأجلة للمعدن الأصفر خلال هه اللحظات من تعاملات اليوم الخميس في حدود 0.15% أو ما يعادل 2.5 دولار وصولا إلى مستويات قرب الـ 1828 دولار للأوقية.

وفي المقابل تخلى الدولار عن مكاسب أمس لينخفض في حدود 0.3% إلى مستويات دون الـ 104 نقطة، وهبط مؤشر الدولار الرئيسي مقابل سلة من العملات الرئيسية إلى مستويات 103.9%.

وفي المقابل تراجع العائد على سندات الخزانة الأمريكية لأجل 10 سنوات خلال هذه اللحظات من تعاملات اليوم الخميس في حدود 0.0205 نقطة متراجعًا إلى مستويات 3.65%.

واستقرت أسعار الذهب في نهاية تعاملات أمس الأربعاء الأربعاء ، عند أعلى مستوى في أسبوع يأتي ذلك مع ارتفاع الدولار الأميركي، ليتخلى الأصفر عن معظم مكاسبه.

وأدى ارتفاع الدولار إلى جعل السبائك المسعّرة بالعملة الأميركية أكثر تكلفة للمشترين في الخارج، في الوقت نفسه، صعدت مؤشرات وول ستريت، ما ضغط على المعدن الأصفر.

في نهاية جلسة،أمس الأربعاء، استقر سعر العقود الآجلة لمعدن الذهب عند 1825.40 دولارًا للأوقية، وانخفض سعر التسليم الفوري للمعدن الأصفر بنسبة 0.03%، ليسجّل 1817.28 دولارًا للأوقية.

في المقابل، ارتفع مؤشر الدولار الذي يقيس العملة الأميركية أمام سلة من 6 عملات رئيسة بنسبة 0.3%، إلى 104.253 نقطة.

جاء التحول في أداء الأسواق تزامنا مع الارتفاعات القوية لأسهم وول ستريت بعد صدرو بيانات امريكية قوية وأعلى من التوقعات.

تراجع عجز الحساب الجاري (الربع 3) إلى 217.1 مليار دولار مقابل توقعت بعجز 222 مليار دولار ومقابل العجز السابق عند 238.7 مليار دولار.
ارتفع مؤشر ثقة المستهلك CB (ديسمبر) بأعلى من التوقعات ليسجل 108.3 نقطة مقابل توقعات 101 نقطة ومقابل القراءة السابقة 101.4 نقطة.
انخفضت مبيعات المنازل القائمة (نوفمبر) إلى 4.09 مليون وحدة مقابل توقعات بتسجيل مبيعات بواقع 4.2 مليون وحدة ومقابل القراءة السابقة عند 4.43 مليون وحدة.
انخفضت مبيعات المنازل القائمة (شهريا) (نوفمبر) بأكثر من التوقعات بنسبة 7.7% مقابل توقعات بتراجع 5.4% ومقابل القراءة السابقة عند 5.9%.

قال مدير كيديا كوموديتيز في مومباي، أجاي كيديا: “يشهد الذهب تراجعًا طفيفًا بعد ارتفاع الأمس.. وأوضاع السوق هادئة للغاية، بعد أن دخلت في مزاج العطلة”.

في الأسبوع الماضي، قال رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي، جيروم باول، إن المصرف المركزي الأميركي سيرفع المزيد من أسعار الفائدة العام المقبل، حتى مع انزلاق الاقتصاد نحو ركود محتمل.

قال المحلل الإستراتيجي في أو سي بي سي إف إكس، كريستوفر وونغ، إن ارتفاع أسعار الفائدة عادة ما يلقي بثقله على الذهب، ولكن مع دخولنا في الدورة المتأخرة من تشديد الاحتياطي الفيدرالي، يمكن للذهب أن يتعافى.

وأضاف: “ومع ذلك، فإن المزيد من التعافي المادي في الأسعار سيتطلب أكثر من مجرد معايرة في تشديد الاحتياطي الفيدرالي، وربما يحتاج المصرف المركزي الأميركي إلى التوقف مؤقتًا وربما خفض أسعار الفائدة”.

زر الذهاب إلى الأعلى