اقتصادالرئيسية

الهند تتلقى عروضاً بـ 20 مليار دولار للاستثمار في إنتاج الرقائق

جوردن ديلي – تلقت الهند عروضاً بقيمة 20.5 مليار دولار من خمس شركات لتصنيع الرقائق الإلكترونية، وشرائح شاشات محلياً، وفقاً لبيان حكومي.

وعرضت شركات تضم “فيدانتا” (Vedanta) ضمن مشروع مشترك مع كلٍ من “فوكسكون” (Foxconn) و”آي جي إس إس فنتشرز” (IGSS Ventures pte) ومقرها سنغافورة، و”آي إس إم جي” (ISMC)، ضخ استثمارات بقيمة 13.6 مليار دولار لتصنيع الرقائق، والتي تُستخدم في مجموعة واسعة من المنتجات، من أجهزة الجيل الخامس (5G) إلى السيارات الكهربائية.

وسعت الشركات الثلاث للحصول على دعم بقيمة 5.6 مليار دولار من الحكومة الفيدرالية بموجب خطة الحوافز لديها.

 وقالت وزارة الإلكترونيات وتكنولوجيا المعلومات الهندية في البيان: “على الرغم من الجداول الزمنية الصارمة لتقديم الطلبات في هذا القطاع الجديد من تصنيع أشباه الموصلات وشاشات العرض، إلا أن المخطط حظي باستجابة جيدة”.

 ووافق مجلس الوزراء الهندي على حوافز بقيمة 10 مليارات دولار لقطاع أشباه الموصلات. وبالإضافة إلى ذلك، قدمت شركتا “فيدانتا” و”إليست” (Elest) عروضاً بقيمة 6.7 مليار دولار لتصنيع رقائق شاشات، وسعت الشركتان للحصول على حوافز بقيمة 2.7 مليار دولار من الحكومة، وفقاً للبيان.

 وتشير التقديرات إلى أن سوق أشباه الموصلات في الهند سيصل حجمها إلى 63 مليار دولار بحلول عام 2026، مقارنة بـ 15 مليار دولار في عام 2020.

ويأتي برنامج الحوافز في إطار سعي رئيس الوزراء ناريندرا مودي لتعزيز حصة التصنيع في الاقتصاد، ومواجهة التباطؤ الناجم عن تفشي الوباء.

وجرى الإعلان عن الحوافز وسط توقعات بأن يمتد النقص العالمي في الرقائق حتى أوائل عام 2023، وقد يظل الطلب أعلى من التوقعات طويلة الأجل في عام 2022.

زر الذهاب إلى الأعلى