أخبار رئيسيةمحلي

اليوم الخميس .. أولى جلسات امتحان شهادة الدراسة الثانوية العامة “التوجيهي”

جوردن ديلي – تبدأ الخميس، أولى جلسات امتحان شهادة الدراسة الثانوية العامة “التوجيهي” لعام 2021، وسط إجراءات صحية للوقاية من فيروس كورونا، بمشاركة 207283 مشتركا ومشتركة.

وسيتقدم للامتحان في جلسته الأولى في مبحث التربية الإسلامية 143961 مشتركا ومشتركة في ورقة امتحانية موحدة لفروع التعليم الأكاديمي والمهني كافة، من أصل 118606 من الطلبة النظاميين، و88677 من طلبة الدراسة الخاصة.

وتوزع المشتركون حسب فروع التعليم وفق التالي: “72629 للفرع العلمي، و106058 للفرع الأدبي، و304 للفرع الشرعي، و1470 لفرع المعلوماتية و110 للفرع الصحي، فيما بلغ عدد الطلبة المشتركين في الامتحان من الفروع المهنية المختلفة 26712 مشتركاً ومشتركة”.

وسيتقدم للامتحان العام 562 مشتركا ومشتركة من الطلبة ذوي الإعاقة في هذه الدورة موزعين وفق الفئات الآتية: “الطلبة الصم 149، الطلبة المكفوفون 107، الطلبة ذوو الإعاقة الحركية 127، الشلل الدماغي 74، الطلبة ضعاف البصر 105، فيما بلغ عدد المشتركين للامتحان 28 مشتركا في مركز الحسين للسرطان”.

وسيتقدم للامتحان 82 مشتركا في مراكز الإصلاح والتأهيل ومراكز الأحداث موزعة على 15 قاعة.

ويقوم على مراقبة الامتحانات نحو 45000 معلم ومعلمة في قاعات الامتحان كافة، والبالغ عددها 2164 قاعة، حيث تم تخصيص 42 قاعة احتياطية لكل مديرية تربية وتعليم لأي طارئ، فيما بلغ عدد المدارس المشغولة كقاعات امتحان 890 مدرسة.

مدير التربية والتعليم في محافظة جرش فيصل الهواري قال إن 6424 طالبا وطالبة سيتقدمو لامتحان الثانوية العامة في المحافظة، موزعين على 26 مركزا و 73 قاعة.

وأعلن مدير تربية عجلون سامي شديفات، أن 5994 طالبا وطالبة سيتقدمون لامتحان الثانوية العامة في محافظة عجلون موزعين على 25 مركزاو 69 قاعة.

جلالة الملك عبدالله الثاني أعرب، الأربعاء، عن أمنياته لطلبة “التوجيهي” بالتوفيق في امتحاناتهم.

وقال عبر تويتر: “أبنائي وبناتي طلبة التوجيهي الأعزاء، أتمنى لكم التوفيق في امتحاناتكم، فالأردن يحتاج إلى علمكم ومهاراتكم. فرضت علينا الجائحة ظروفا صعبة، لكننا سنخرج منها أقوى بإذن الله”.

– بروتوكولات صحية –

وجهت وزارة التربية والتعليم عدداً من الرسائل والإرشادات للمشتركين في الامتحان، حرصاً منها على سلامة سير امتحاناتهم، أبرزها الحضور إلى قاعة الامتحان قبل ساعة من بدء الجلسة الامتحانية، حرصًا منها على تطبيق إجراءات البروتوكول الصحي من قياس للحرارة، والتأكد من لبس الكمامة بالشكل السليم، مشيرةً إلى أنه بإمكان المشترك الدخول إلى قاعة الامتحان بعد استكمال هذه الإجراءات وبإيعاز من رئيس القاعة.

وشملت الإرشادات التزام كل مشترك بإحضار بطاقة الأحوال المدنية، أو جواز السفر للمشتركين الأردنيين وجواز السفر لغير الأردنيين، والبطاقة الأمنية للمشتركين السوريين الذين لا يحملون جواز سفر، يومياً عند تقديم الامتحان.

وحذرت المشتركين من اصطحاب أي من (أجهزة الهواتف الخلوية، الساعات الإلكترونية، والأقلام بأنواعها) إلى قاعة الامتحان تلافيًا لتطبيق الإجراءات الإدارية على المشتركين المخالفين للتعليمات، والتأكيد على ترك كل ما يتعلّق بالامتحان كالملصقات وقصاصات الورق وغيرها خارج قاعة الامتحان، والتأكد من برنامج الامتحان والمباحث المقررة، والوقت المحدد لكل امتحان، والالتزام بالتعليمات الناظمة له.

وأوضحت أنه سيتم تزويد كل مشترك بقلم رصاص وممحاة ومبراة منذ امتحانه الأول تبقى على مقعده طيلة فترة امتحاناته، حفاظا على سلامته وسلامة أسرته وزملائه.

وبينت الوزارة أن الوقت المخصص للامتحان لكل مبحث سيكون كافيًا، مؤكدة استمرارها بإضافة عشر دقائق لكل ورقة امتحانية تعطى للمشتركين بدلًا من الوقت الضائع في توزيع الأوراق الامتحانية.

وأعلنت وزارة التربية والتعليم أنه يمكن للطالب معرفة مكان تقديم الامتحان عبر الرَّابط، وسيتم إرسال الموقع الجغرافي قبل أول جلسة امتحانية.

“ظروف استثنائية”

وزير التربية والتعليم محمد أبو قديس أشار إلى أن الوزارة تدرك الظروف الاستثنائية التي مر بها الطلبة نتيجة جائحة كورونا، وتسعى جاهدة لتوفر لهم البيئة الامتحانية المناسبة، ليتمكنوا من تقديم امتحاناتهم بكل سهولة ويسر، وبأقل درجة من مخاطر التعرض للعدوى، وذلك من خلال وضع وتطبيق البروتوكول الصحي المستند إلى الممارسات الفضلى، متمنيا عليهم جميعا الالتزام بتعليماته وإرشاداته.

مدير إدارة الامتحانات في وزارة التربية والتعليم علي حماد قال، إنه سيتم تفتيش الطلبة داخل قاعة الامتحان دون التلامس نظرا لاتباع البروتوكول الصحي، وسيتم قياس درجة حرارة قبل الامتحان.

ودعت وزارة التربية والتعليم طلبة الثانوية العامة إلى البقاء في المنازل، والتقليل من الاختلاط بالآخرين خلال المدة التي تسبق موعد تقديم الامتحانات.

ونشرت وزارة التربية والتعليم عبر صفحتها على الفيسبوك، إجراءات ستتخذ قبل الدخول إلى قاعة الامتحان، للحماية من فيروس كورونا.

وقالت إنه سيتم قياس درجات الحرارة قبل دخول القاعة، في حال كانت حرارة الطالب أقل من 37.5 يسمح له بالدخول مباشرة لقاعة الامتحان، أما إذا كانت الحرارة أكثر من ذلك سيعاد قياسها بعد ربع ساعة في مكان تحت الظل، وإذا بقيت مرتفعة سيجري الطالب الامتحان في “قاعة الامتحان الخاصة”، وهي غرفة امتحانية مخصصة للطلبة الذين يعانون من درجة حرارة مرتفعة، وللطلبة الذين أنهوا فترة العزل المنزلي.

وأضافت الوزارة أنه لا يسمح للطالب المصاب بفيروس كورونا أن يتقدم للامتحانات التي ستبدأ الخميس.

“إذا أصيب الطالب بدون أعراض ومضى على تاريخ فحصه الإيجابي 10 أيام سيتقدم في قاعة خاصة (…) وإذا أصيب وظهرت عليه الأعراض ومضى على تاريخ فحصه الإيجابي 13 يوما، آخر 3 أيام منها بدون أعراض، سيتقدم في قاعة خاصة”، وفق الوزارة.

– أسئلة موضوعية ومقالية –

وزارة التربية والتعليم لفتت النظر إلى أن امتحان الثانوية العامة سيحتوي على أسئلة موضوعية في جميع المباحث عدا الرسم الصناعي لخصوصيته، وسيحتوي امتحان اللغة العربية، واللغة الإنجليزية، والرياضيات على أسئلة مقالية.

وقالت إن الامتحانات التي تحتوي أسئلة موضوعية فقط ستكون بـ50 فقرة امتحانيَّة كل منها بـ4 علامات.

وبينت أن امتحان اللغة العربية سيكون 60% أسئلة موضوعية، بواقع 30 فقرة بوزن 120 علامة، و 40% أسئلة مقالية، بوزن 80 علامة (قطعة عليها أسئلة + موضوع تعبير)

وامتحان اللغة الإنجليزية سيكون 70% أسئلة موضوعية، بواقع 35 فقرة بوزن 140 علامة، 30% أسئلة مقالية بوزن 60 علامة (قطعة عليها أسئلة + موضوع تعبير)

وسيكون امتحان الرياضيات 70% أسئلة موضوعية، بواقع 35 فقرة بوزن 140 علامة، و30% أسئلة مقاليَّة بوزن 60 علامة.

وأوضحت أن الورقة التي تحتوي أسئلة مقالية وأسئلة موضوعية معًا، سيكون السؤال الأول موضوعيا تليه الأسئلة المقالية.

وعن مباحث الورقتين قالت الوزارة إن امتحانات الورقتين، قرار جديد لمجلس الامتحان وهو لصالح الطلبة، مشيرة إلى أنهم سيقدمون المادة على ورقتين منفصلتين في يومين مختلفين، كل ورقة بـ 200 علامة، والعلامة المعتمدة للنجاح في المبحث هي متوسط علامتي الورقتين (مجموع علامتي الورقتين مقسومًا على 2).

وأوضحت أن امتحانات الورقتين سيكون لامتحان الرياضيات للعلمي والأدبي والشرعي، وامتحان اللغة العربية/ تخصص للأدبي والشرعي، وامتحان العلوم الصناعية الخاصة لطلبة الصناعي، وامتحان الإنتاج النباتي، لطلبة الفرع الزراعي، وامتحان إنتاج الطعام وخدمته، للفرع الفندقي والسياحي، وامتحان العلوم المهنية الخاصَّة، لفرع الاقتصاد المنزلي.

“فوق كل اعتبار”

وزير التربية والتعليم محمد أبو قديس قال، إن الوزارة مع مصلحة طلبة الثانوية العامة، وإن مصلحتهم فوق كل اعتبار، باعتبارهم جيل الغد المشرق الذي من خلاله نحقق رؤيتنا ليبقى وطننا، الوطن الأقوى والأجمل.

الوزارة أنهت كافة استعداداتها لعقد الامتحان بجاهزية تامة، حيث ستقوم بتوفير احتياجات المشتركين من: مياه الشرب، واللوحات الإرشادية، وصورة مكبرة لورقة القارئ الضوئي في كل غرفة امتحانية، وتوفير المستلزمات كافة التي تضمن تقدم المشتركين في بيئة امتحانية ملائمة وبكل سهولة ويسر.

هيئة تنظيم قطاع الاتصالات قالت، الأحد، إنها خاطبت شركات الاتصالات المتنقلة لحجب تطبيقات التراسل التي تؤثر على سير امتحان الثانوية العامة “توجيهي” في مدارس المملكة التي سيُعقد بها الامتحانات وخلال فترة انعقادها فقط.

وأضافت الهيئة، أن حجب التطبيقات للحفاظ على نزاهة امتحان “التوجيهي”؛ الذي يعد مصلحة وطنية عليا وأساس العملية التعليمية والأكاديمية، ولضرورة أن تعكس النتائج قدرات الطلاب من خلال تحقيق العدالة والشفافية، وكخطوة احترازية لمنع الغش أو تسريب أسئلة الامتحانات.

أمين عام وزارة التربية والتعليم نواف العجارمة أكد إنهاء الإجراءات اللازمة لعقد الامتحان المتمثلة بوصول المستلزمات الفنية كاملة لجميع مديريات المملكة في المحافظات جميعها المتعلقة بمغلفات الأسئلة والمتعلقة بالماسح الضوئي ومستلزمات الطلبة وتجهيز مراكز الامتحان بمعايير مناسبة للطلبة، وتشكيل اللجان على مستوى القاعة من رئيس القاعة ومساعد رئيس القاعة والمراقبين وضباط الإشراف والجودة والأجهزة الرقابية من ديوان المحاسبة وأيضا الجهود المساندة من وزارة الداخلية وقوات الأمن.

– غرف عمليات –

وأعلنت وزارة التربية والتعليم عن تشكيل غرفة عمليات في مركز الوزارة، وأخرى في إدارة الامتحانات والاختبارات، لمتابعة إجراءات سير امتحانات الثانوية العامة (التوجيهي).

وبينت الوزارة أن غرفتي العمليات ستناط بهما متابعة مجريات امتحان الثانوية العامة، واستقبال الملاحظات والاستفسارات الواردة من الطلبة والمجتمع المحلي، وإعداد تقرير يومي يتضمن هذه الملاحظات والمعالجات التي تمت عليها.

وعممت الوزارة أرقام هواتف غرفتي العمليات على مديري الإدارات في مركز الوزارة ومديري التربية والتعليم، إضافة إلى نشرها للمجتمع المحلي على موقعها الإلكتروني وصفحاتها على مواقع التواصل الاجتماعي وهي: أرضي (06/5662475 )،( 06/5692368 )،( 06/5699916 ). تلفاكس ( 06/5666492 ) خليوي (0791881439)،( 0791881450)،(0791881434)، (0791881435)، (0791881436)،(0777713362).

وذكرت الوزارة سابقاً ، أن موعد الجلسة الأولى للامتحان تبدأ في تمام الساعة العاشرة صباحاً، بينما تبدأ الجلسة الثانية الواحدة ظهراً للفروع الأكاديمية والمهنية كافة، داعية الطلبة للحضور إلى قاعات الامتحان قبل ساعة من بدء كل جلسة.

 

 

 

أخبار مشابهة

زر الذهاب إلى الأعلى