الرئيسيةمحلي

مستشفى الجامعة يجري عملية نوعية جراحية الأولى في الأردن

جوردن ديلي – أجرى فريق طبي في مستشفى الجامعة الأردنية، برئاسة استشاري جراحة الشرايين والأوعية الدموية الدكتور طارق المسيمي عملية ترميم توسع في الشريان الأبهر الصدري والبطني لمريض ستيني يُعاني من توسع متزايد في الشريان الأبهر، بمشاركة استشاري التخدير والعناية الحثيثة الأستاذ الدكتور محمود المصطفى وأخصائي التخدير والعناية الحثيثة الدكتورة نسرين النادي وكادر تمريضي وفني من قسم القسطرة في مركز القلب في المستشفى برئاسة مسؤول فنيّي القسطرة طاهر بطاح، ودعم فني من فريق طبي متخصص من ألمانيا والمملكة المتحدة.

وقال الدكتور المسيمي، بأن هذه العملية النوعية والتي تُجرى لأول مرة في الأردن، تمّت من خلال إدخال أحدث تقنية في الشبكات على مستوى العالم، تتضمن شبكة مُجهّزة لترميم الشريان وتتضمّن إدخال عدة شبكات في الشريان الأبهر الصدري والبطني وشرايين المعدة والكلى، استغرقت (4) ساعات دون الحاجة إلى إجراء عملية جراحية كبرى.

وبيّن المسيمي، بأن ما يميّز هذا الإجراء عن ما هو معمول به عادةً في مثل هذه الحالات المرضيّة والتي تتطلب إجراء عملية جراحية كبرى قد تمتد لما يزيد عن (6) ساعات، هو قصر مدة العملية، بالإضافة إلى تجنب المضاعفات الجانبية المرافقة للعمليات الجراحية والتي قد ينجم عنها إصابة المريض بالشلل أو الفشل الكلوي، مضيفاً بأن العملية الجراحية الكبرى تتطلب عمل شق في البطن والصدر بينما في هذه العملية النوعية تم عمل (3) فتحات صغيرة في أسفل الجسم وفي الرقبة.

تجدر الإشارة إلى أن المريض بحالة جيدة، ولايزال يرقد على أسرة الشفاء في المستشفى بانتظار إتمام إجراءات الخروج.

زر الذهاب إلى الأعلى