فن وثقافة

نصرالله تشهر مجموعتها القصصية “عابر” في اتحاد الكتاب

جوردن ديلي— أقيم في اتحاد الكتاب والاُدباء الاردنيين حفل إشهار وتوقيع المجموعة القصصية “عابر” للقاصة والأديبة الشابة رهف نصر الله في قاعة روكس العزيزي بمقره ، و بحضور رئيس الاتحاد الشاعر عليان العدوان و عدد من أعضاء الهيئتين الادارية والعامة من الكتاب والمهتمين ، وحضور لافت لجمهور الأديبة الشابة.

وتم في الحفل الذي أداره وقدم له الدكتور عبد الناصر الحموري، و قدم الكاتب والقاص محمود الداوود قراءة انطباعية حول الكتاب.

وتحدث الحموري في بداية الأمسية بعد أن عرف بالمتحدثين وقدم سيرتيهما الذاتيتين عن المجموعة القصصية ممتدحا جمالية القصص والأسلوب الشيق والقضايا المهمة التي تطرقت لها القاصة، وقدرتها على صياغة الكلمات لا يصال المعاني بشكل سليم وبأسلوب مميز.
ثم تحدث الداوود الذي قال أن الكاتبة استندت واعتمدت على عنصر التشويق والاستدراج والعصف الذهني، وأن المجموعة تحتوي على سرد داخل سرد وقصص داخل قصص، وأحداث تجري وأحداث حدثت، لتعود وتقصها عليك أثناء سردها القصة لك، وتخلق لك كقارئ أجواء درامية وتنقلك من فكرة إلى أخرى تحدثك عن قضية ما لتسوقك إلى القضية الأهم، وبين القضيتين تعبر بك على قضايا أخرى ولو بمرور الكرام لكنك تجد نفسك تكتشفها دون عناء ودون أن تقول لك هي ذلك، فهي تعتمد في سردها على عقلك فعليك أن تستوعب.

واستعرض الداوود قصص المجموعة الأربعة التي حملت العناوين الآتية: نظرة فارقة، وزر أخرى، سلاسل من العمر، وخذلان، إذ تتحدث القصة الأولى عن رسالة الإنسان بشكل عام التي ينبغي أن يقدمها في حياته من خلال قصة معلم يعلم الجيل القادم وانعكاس ما تعلمه في حياته على سلوكه مع ابنته.

وتتحدث القصة الثانية عن مجهولي النسب والظلم الواقع على هذه الفئة من أبناء المجتمع، لتنتقل في القصة الثالثة وتتحدث فيها عن القتل بداعي الشرف والسلطة الزائفة للأخ الأكبر الذي يضع نفسه مكان الأب حتى بوجود الأب، وفي القصة الرابعة تعكس نصرالله قصة حب يدمرها اختلاف الراي.

وفي نهاية الحفل جرت مناقشة مع القاصة ثم جرى توقيع الكتاب للحضور.

أخبار مشابهة

زر الذهاب إلى الأعلى