اقتصادالرئيسية

وزير السياحة يلتقي البطريرك الماروني الكاردينال بشارة الراعي

جوردن ديلي – التقى وزير السياحة والآثار نايف حميدي الفايز، في مقر الوزارة، أمس الثلاثاء، البطريرك الماروني الكاردينال بشارة بطرس الراعي، بحضور أمين عام الوزارة الدكتور عماد حجازين، ومدير عام دائرة الآثار العامة الدكتور فادي بلعاوي، ومدير عام هيئة تنشيط السياحة الدكتور عبدالرزاق عربيات، والمستشار هشام العبادي.

وقال الوزير الفايز، إن الأردن يعد من أهم وأبرز وجهات السياحة الدينية في العالم، وذلك لما يتمتع به من تنوع ديني وحضاري، وقيم التسامح والعيش المشترك.

وأضاف، الأردن أرض القداسة، حيث انطلقت المسيحية من موقع المغطس بالأردن الذي تعمد فيه السيد المسيح على يد يوحنا المعمدان”.

ولفت إلى أن مواقع الحج المسيحي (المغطس، نيبو، كنيسة مار الياس، كنيسة سيدة الجبل، مكاور) والمواقع الأثرية الأخرى كأم الرصاص وكهف السيد المسيح تعد مواقع مهمة للحجاج المسيحيين ووجهة دينية وسياحية هامة في المنطقة.

من جهته، أشار غبطة البطريرك الراعي، إلى نشاط وزارة السياحة الذي يعكس مدى حرص المملكة الأردنية الهاشمية على إبراز المواقع التاريخية والتراثية وتقديمها بأبهى حلة للزوار من كل أنحاء العالم، إضافة إلى كشف النقاب عن المواقع الدينية التي تغني أراضينا المقدسة.

ولفت إلى أهمية تعزيز السياحة الدينية، مؤكدا دعمه واستعداده للتعاون في هذا السياق الذي يأتي طبيعيا في ظل العلاقات التاريخية والمميزة بين لبنان والأردن.

وقدم غبطة البطريرك الراعي، الشكر للمملكة والوزارة على الدعم والتعاون مع لبنان وشعبه، معبراً عن سعادته بزيارة المملكة التي تزخر بمواقع دينية وتاريخية هامة، والتي تشكل أنموذجاً للتآخي والمحبة بين المسلمين والمسيحيين.

زر الذهاب إلى الأعلى