محلي

ورشة تثقيفية بمخاطر تلوث البيئة

جوردن ديلي – نظم معهد العناية بصحة الأسرة، مؤسسة الملك الحسين، في صويلح اليوم الخميس، ورشة تثقيفية للمراجعين بمناسبة يوم البيئة العالمي، الذي يصادف في الخامس من حزيران كل عام.

وتضمنت الورشة محاضرات تثقيفية للتوعية بصحة الحامل، وتأثير البيئة عليها، كون السيدات الحوامل من أكثر الفئات عرضة لمخاطر تلوث البيئة، والتي تتسبب بتشوهات الأجنة، وزيادة نسبة حدوث آثار ضارة على الجهاز العصبي للجنين، الأمر الذي ينتج عنه إعاقات عقلية أو بصرية أو سمعية أو حركية.

وركزت على قضية تلوث الهواء بأول أكسيد الكربون، وثاني أكسيد الكبريت المنبعث من المصانع وأجهزة التدفئة المركزية، والتي قد تؤثر على الجنين مثل انخفاض وزن الطفل عند الولادة،

وشرح فريق المعهد للمراجعين التأثيرات الضارة للزئبق والرصاص على الجهاز العصبي، وتسببه في حدوث إعاقات مثل صعوبات التعلم.

وناقشت المحاضرات الخطورة المرتبطة بالتعرض الزائد للإشعاعات وما ينتج عنها من حدوث تشوهات خلقية، إضافة إلى توزيع رسائل تثقيفية صحية على المشاركين.

ويسعى المعهد تحت شعار “أردن أخضر” إلى الحفاظ على بيئة صحية عن طريق إيقاف استخدام الاجهزة المحتوية على الزئبق، مثل أجهزة الضغط، وميزان قياس الحرارة، ومنع التدخين في حرم المعهد، وإعادة تدوير الورق لاستخدامه، وإدارة النفايات الطبية، وتشجير المنطقة للتقليل من الأضرار للبيئة.

ومعهد العناية بصحة الأسرة حاصل على شهادة الاعتمادية للمرة الثانية بتميز، ويقدم رعاية صحية شاملة للأسرة، وتدريبًا للمتخصصين في الرعاية الصحية الأسرية، وحماية الأطفال، وخدمات ضحايا التعذيب وإعادة تأهيل الناجين من العنف، ويعقد دورات في مجالات مختلفة، منها دورات تدريبية قصيرة، وأخرى مختصة تمنح دبلومات تدريبية مصادق عليها من وزارة التعليم العالي.

أخبار مشابهة

زر الذهاب إلى الأعلى